آخر الأخبار
الرياضة الدوليةفي الواجهة

مونديال روسيا.. قمة مثيرة بين البرازيل والمكسيك وبلجيكا مرشحة لتخطي اليابان

يواجه المنتخب البرازيلي نظيره المكسيكي اليوم على ملعب سامارا أرينا في مدينة سامارا الروسية ضمن منافسات دور الـ 16 لبطولة كأس العالم 2018 المقامة في روسيا ، في حين يلتقي منتخب بلجيكا بمنتخب اليابان.

فيما يشعر منتخبا المكسيك واليابان، بالسعادة للبقاء حتى الآن في بطولة كأس العالم بعد الصعاب التي واجهها كل منهما في مسيرته بالدور الأول (دور المجموعات) في البطولة، لا يفكر المنتخب البرازيلي بما مر به في البطولة حتى الآن بقدر تفكيره في الأدوار المقبلة.
وتواصل البرازيل مشوارها نحو تصحيح مسيرتها المحبطة في نهائيات كأس العالم 2014 بعد أن نجحت في اعتلاء صدارة المجموعة الخامسة في نهائيات روسيا 2018، لم تكن مسيرة أبناء السامبا إلى دور الستة عشر سلسة؛ فبعد التعادل مع سويسرا في المباراة الأولى ثم تحقيق فوز متأخر على كوستاريكا، فازوا على صربيا بهدفين نظيفين ليحتلوا المركز الأول كما كان متوقعاً.

وكان من الممكن أن يلتقي المنتخب البرازيلي نظيره الألماني اليوم في مواجهة ثأرية بالدور الثاني (دور الستة عشر) للمونديال الحالي ولكن منتخب كوريا الجنوبية فجر كبرى مفاجآت المونديال الحالي وأطاح بالفريق الألماني حامل اللقب من الدور الأول بالتغلب عليه.

وكان المنتخبان البرازيلي والمكسيكي التقيا في دور المجموعات بمونديال2014  وانتهت المباراة بالتعادل السلبي بفضل الأداء الراقي من حارس المرمى المكسيكي جييرمو أوتشوا الذي سيحرس المرمى اليوم.
وإذا كان من حق المنتخب المكسيكي أن يطمح في مزيد من الحظ للبقاء في البطولة على حساب المنتخب البرازيلي، فإن منتخب اليابان يحق له أن يشعر بنفس الإحساس بعدما حسم بطاقة تأهله للدور الثاني على حساب المنتخب السنغالي بفضل الفارق في عدد البطاقات الصفراء التي حصل عليها كل فريق في مبارياته بالدور الأول.ويلتقي المنتخب الياباني غدا نظيره البلجيكي الذي تصدر مجموعته في الدور الأول بالفوز في مبارياته الثلاث.
وكان المنتخب الياباني قد قلب تأخره مرتين في المباراة أمام السنغال إلى تعادل ثمين 2 ـ 2 مؤكدا أنه لم يعد الفريق الذي يسهل التغلب عليه.

ومن المؤكد أن منتخب بلجيكا سيدخل مباراته ضد منتخب اليابان كمرشح بارز للمرور إلى الدور التالي، بفضل تحقيق العلامة الكاملة في دور المجموعات، بالإضافة إلى كتيبة النجوم التي تحويها تشكيلته وعلى رأسهم: إدين هازارد نجم تشيلسي الإنجليزي، كيفين دي بروين صانع ألعاب مانشستر سيتي الإنجليزي وأفضل صانع أهداف في البريميرليج في الموسم المنقضي وروميلو لوكاكو هداف مانشستر يونايتد وثاني هدافي المونديال مع كريستيانو رونالدو نجم منتخب البرتغال، وبفارق هدف واحد عن أفضل هداف، هاري كين نجم منتخب إنجلترا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى