آخر الأخبار
آخر الأخبارأخبار عاجلةالرياضة الدوليةرياضة

منافسون أثرياء يزاحمون باريس على راموس

أكدت مصادر صحافية إسبانية أن قائد ريال مدريد سيرخيو راموس تلقى عروضا بالجملة في الآونة الأخيرة، وسط تضارب غير مسبوق في الأنباء حول مستقبله مع النادي، نظرا لاقتراب الموعد القانوني الذي يعطيه الحق في تقرير مصيره والتوقيع مع أي ناد آخر، طالما دخل في آخر ستة أشهر في عقده. وهناك حالة من الغموض تحيط بمستقبل صاحب الـ34 عاما مع الملكي، لتأخر المفاوضات حول تمديد عقده، الذي من المفترض أن ينتهي مع إطلاق صافرة نهاية الموسم الجاري، مما يفتح المجال من حين لآخر لإثارة الجدل والتكهنات حول مصيره الموسم المقبل. وفي آخر تحديث لهذا الملف، قالت إذاعة “أوندا سيرا”، في تقرير خاص، إن باريس سان جيرمان لم يعد الطامع الوحيد في القائد الأسطوري للريال، وذلك بعد دخول اللاعب في مفكرة أندية أخرى بنفس وزن عملاق العاصمة الفرنسية، في مقدمتهم مانشستر يونايتد، لحاجة المدرب النرويجي أولي جونار سولشاير، الماسة لخدمات مدافع بقيمة وخبرة ابن الأندلس، للتخلص من صداع هشاشة دفاع الشياطين الحمر، منذ سنوات نيمانيا فيديتش وريو فرديناند الخوالي. ووفقا لنفس المصدر، فإن سلطان الكرة الإيطالية يوفنتوس يراقب أيضا في الخفاء وضع سيرخيو مع ملوك مدريد، انتظارا لساعة الصفر، بالحصول على توقيع قائد المنتخب الإسباني بالطريقة المفضلة لنادي السيدة العجوز، في صفقة انتقال حر، على غرار ما حدث في السنوات الماضية مع أسماء بحجم أندريا بيرلو، بول بوغبا، داني ألفيش، إيمري تشان، أدريان رابيو وآخرين. وتُشير أغلب التقارير الواردة من داخل الريال إلى تجمد المفاوضات بين إدارة النادي ووكيل أعمال القائد منذ عدة أشهر، لاختلاف الطرفين على بنود رئيسية في العقد، أهمها مدة العقد، إذ يُقال إن راموس يرغب في التمديد لأكثر من موسم، فيما تُصر الإدارة على التمديد لمدة عام قابل للتمديد، حفاظا على السياسة المتبعة مع كل من تجاوز عامه الـ30. وكانت صحيفة “آس” قد علمت من مصادرها داخل النادي، أنه من المفترض أن يجتمع الرئيس فلورنتينو بيريز مع راموس وجها لوجه في الأيام القليلة القادمة، لوضع الخطوط العريضة في مفاوضات تمديد عقده، لتفادي رحيله بموجب قانون بوسمان مع نهاية الموسم الجاري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى