آخر الأخبار
آخر الأخبارأخبار عاجلةتكنولوجيا

كيف تتأكد من عدم سرقة بياناتك في أزمة اختراق «فيسبوك» الأخيرة؟

في بداية هذا الأسبوع، كشف خبراء في الجريمة السيبرانية عن اختراق المعلومات الشخصية لحوالي نصف مليار مستخدم لموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» في عام 2019، حيث سربت العديد من البيانات التي تتضمن الأسماء الكاملة وأعياد الميلاد وأرقام الهواتف ومواقع المستخدمين، على الإنترنت في منتدى للقراصنة.

وقال «فيسبوك» إن هذا التسريب الهائل للبيانات نتج عن مشكلة وقعت في ذلك العام، وتم إصلاحها مباشرة، ولكن رغم ذلك، لم تسترجع هذه البيانات بعد. ولم يعط «فيسبوك» أي تفاصيل إضافية عن الحسابات التي تأثرت بعملية الاختراق. إلا أنه، وفقاً لما ذكرته شبكة «سي إن إن» الأميركية، فقد مكن موقع haveibeenpwned.com، المستخدمين من التحقق من سرقة بياناتهم من عدمه، وذلك من خلال الدخول على الموقع وإدخال البريد الإلكتروني أو رقم الهاتف به. ورغم أن هذه البيانات تعود إلى عام 2019، إلا أنها قد تظل ذات قيمة للمتسللين والقراصنة الذين يشاركون في عمليات سرقة الهوية. وهذه ليست المرة الأولى التي تضرب حوادث تسريبات أو استغلال بيانات كبرى منصات التواصل الاجتماعي التي تضم نحو ملياري مستخدم. ففي عام 2016، أثارت فضيحة تتعلق بـ«كامبريدج أناليتيكا»، وهي شركة استشارات بريطانية استخدمت بيانات ملايين من رواد «فيسبوك» في توجيه دعاية سياسية، جدلاً واسعاً حول معالجة عملاق التواصل الاجتماعي للمعلومات الخاصة بالحسابات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى