آخر الأخبار
آخر الأخبارأخبار عاجلةالحدثفي الواجهةوطني

حصيلة ثقيلة لضحايا حوادث المرور

توفي 2294 شخص وجرح 9963 آخرون خلال سنة 2020 اثر وقوع 6195 حادث مرور على المستوى الوطني، حسب حصيلة أوردتها القيادة العامة للدرك الوطني . واوضحت الحصيلة أن سنة 2020 سجلت انخفاضا “هاما” في عدد حوادث المرور والجرحى والقتلى قدر على التوالي ب -12،84 بالمائة و -15،99 بالمائة و -11،74 بالمائة مقارنة بسنة 2019، مؤكدة ان هذه النتائج “تبين تجسيد الهدف المسطر من طرف قيادة الدرك الوطني المتمثل في تخفيض عدد حوادث المرور”. وحسب مصالح الدرك الوطني، فان العالم البشري “يبقى المتسبب الرئيسي في حوادث المرور المسجلة خلال عام 2020 بنسبة 92،61 بالمائة نتيجة لعدم احترام قواعد السياقة السليمة”. وبالنسبة لأخطر الحوادث المسجلة خلال السنة الفارطة، أشارت حصيلة نشاطات الدرك الوطني الى ان هذه الحوادث شهدتها ولاية تمنراست (21 قتيلا و10 جرحى وولاية الوادي (13 قتيلا و55 جريحا) وولاية سوق اهراس (8 قتلى و28 جريحا ) وولاية البيض (5 قتلى وجريح واحد) وولاية المسيلة (5 قتلى و31 جريحا) وولاية بسكرة (4 قتلى وجريح واحد). وحسب اصناف المركبات المتسببة في حوادث المرور، فقد توزعت على 2675 مركبة للنقل المشترك تورطت في 1607 حادث مرور، اي ما يعادل 25،94 بالمائة من مجموع الحوادث والتي اسفرت عن وفاة 220 شخصا وجرح 1391 آخرين. وبالنسبة لتوزيع عدد الحوادث حسب الولايات، فقد اكدت الحصيلة ان 11،15 بالمائة من حوادث المرور سجلت بولايتي الجزائر وتيبازة، فيما سجلت ولايتا المسيلة وسطيف أكبر عدد من القتلى جراء الحوادث، اي بنسبة قدرت ب 9،50 بالمائة، في الوقت الذي احصت فيه ولايات المسيلة والبويرة وعين الدفلى وتيبازة اكبر نسبة من حيث عدد جرحى حوادث المرور بنسبة قدرت ب 18،16 بالمائة. وسجل الطريق السيار شرق-غرب خلال نفس الفترة 581 حادث مرور، ما يمثل 9 بالمائة من اجمالي الحوادث المعاينة من طرف وحدات الدرك الوطني التي اشارت الى ان موسم الصيف الماضي كان الاكثر تسجيلا لحوادث المرور بنسبة بلغت 21،28 بالمائة. وتمت الاشارة الى ان المجهودات المبذولة من طرف وحدات الدرك الوطني “كللت بالنجاح وسمحت بتحقيق نتائج ايجابية بإقليم اختصاصها بالرغم من الازمة الصحية التي عرفتها البلاد جراء انتشار جائحة كورونا والتي اثرت سلبا عل تنفيذ كل المخططات الموضوعة في ميدان الامن المروري والمتعلقة اساسا بالجانب التحسيسية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى