آخر الأخبار
آخر الأخبارأخبار عاجلةالحدثوطني

حديث عن انقلاب في الصومال.. وأول تعليق أمريكي

 

طالبت السفارة الأمريكية في الصومال، اليوم الإثنين، بخفض التصعيد بعد تعليق مهام رئيس الحكومة بقرار من رئيس البلاد.

وقبل هذا كشف نائب وزير الإعلام الصومالي عبد الرحمن يوسف عمر، إن قرار الرئيس محمد عبد الله محمد أن تعليق سلطات رئيس الوزراء يعتبر انقلاب غير مباشر.  

وأضاف أن انتشار قوات الأمن حول مكتب رئيس الوزراء محمد حسين روبلي؛ لن يمنعه من أداء مهامه.

وقال عبر منشور على موقع فيسبوك: “ما جرى هذا الصباح هو انقلاب غير مباشر؛ لكنه لن ينتصر“.

ووفق “روسيا اليوم”، كان الرئيس الصومالي محمد عبدالله محمد فرماجو، قد علّق سلطات رئيس الوزراء محمد حسين روبلي؛ في تصعيد لخلاف يزعزع الاستقرار في البلد الواقع في منطقة القرن الإفريقي.

وقال الرئيس، الذي كان قد أوقف رئيس الوزراء عن العمل من قبلُ في مواجهة سابقة، في بيان: إنه اتخذ هذه الخطوة انتظارًا للتحقيق في اتهامات بأن “روبلي” استحوذ على أرض بالتزوير.

وأسفر الخلاف بين الرجلين عن توترات استمرت شهورًا، ويرى المحللون أنها تشتت انتباه الحكومة عن محاربة حركة “الشباب” المتشددة المرتبطة بتنظيم القاعدة.

ويأتي تعليق سلطات “روبلي”، بعد يوم من تبادل الرئيس ورئيس الوزراء الاتهامات بتعطيل الانتخابات البرلمانية.

وقال الرئيس كذلك إنه عزل قائد قوات البحرية الجنرال عبدالحميد محمد ديرر؛ انتظارًا لتحقيقات مماثلة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: