الرئيسية / رياضة / الرياضة الدولية / ثمن النهائي ابطال اوروبا.. ليفربول يستضيف بايرن في قمة مثيرة

ثمن النهائي ابطال اوروبا.. ليفربول يستضيف بايرن في قمة مثيرة

يتسلح ليفربول الإنجليزي بقوته الهجومية الضاربة، عندما يستضيف بايرن ميونخ الألماني، غداً الثلاثاء، في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ومواجهة ليفربول وصيف بطل الموسم الماضي وبايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني في المواسم الستة الأخيرة هي إحدى ثلاث مواجهات نارية أسفرت عنها القرعة بعد مانشستر يونايتد الإنجليزي وباريس سان جرمان الفرنسي (0-2 ذهاباً الأسبوع الماضي)، وأتلتيكو مدريد الإسباني ويوفنتوس الإيطالي اللذين يلتقيان ذهاباً الأربعاء في مدريد.

ويقدم ليفربول أداء مميزاً هذا الموسم، إذ يتشارك صدارة ترتيب الدوري الممتاز مع مانشستر سيتي، علماً بأنه لعب مباراة أقل، بقيادة ترسانته الهجومية المكونة من المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو مانيه والبرازيلي روبرتو فيرمينيو، وخط دفاعي صلب بقيادة الهولندي فيرجيل فان دايك، أبرز الغائبين عن مواجهة الغد بسبب الإيقاف.

وسجل الثلاثي صلاح ومانيه وفيرمينو 44 هدفاً في مختلف المسابقات هذا الموسم، 20 منها للدولي المصري الذي يتصدر قائمة هدافي البريمر ليغ برصيد 17 هدفاً، و3 في المسابقة القارية العريقة مقابل 13 هدفاً للدولي السنغالي، بينها 12 في الدوري، وواحد في دوري الأبطال، و11 هدفاً للدولي البرازيلي بينها 9 في الدوري وهدفان في المسابقة القارية.

ويعول الفريق الإنجليزي، الذي استفاد من فترة راحة لمدة أسبوع لخروجه من مسابقة الكأس المحلية، على عاملي الأرض والجمهور لمواصلة العلامة الكاملة على أرضه هذا الموسم بعد الانتصارات الثلاثة التي حققها في دور المجموعات على باريس سان جرمان الفرنسي والنجم الأحمر الصربي ونابولي الإيطالي.

وستكون المواجهة بين الفريقين مناسبة للمدرب الألماني لليفربول يورغن كلوب ليثأر من بايرن الذي حرمه من لقب المسابقة عام 2013، بفوزه في النهائي على فريقه السابق بروسيا دورتموند 2-1.

وتواجه الفريقان مرة واحدة على صعيد المسابقة القارية الأم موسم 1980-1981، حين تأهل ليفربول إلى النهائي وتوج باللقب للمرة الثالثة في تاريخه بتعادله في نصف النهائي 0-0 على أرضه و1-1 في ميونخ، فيما تعود المواجهة الأخيرة بينهما إلى عام 2001 في الكأس السوبر القارية وفاز ليفربول، بطل كأس الاتحاد الأوروبي في حينها، بنتيجة 3-2 على بطل دوري الأبطال على ملعب لويس الثاني في موناكو.

ويعاني بايرن هذا الموسم، لكنه وبعد فترة صعبة للغاية بقيادة مدربه الجديد الكرواتي نيكو كوفاتش، استعاد توازنه في الآونة الأخيرة مستغلاً تعثر بروسيا دورتموند المتصدر في المباراتين الأخيرتين، ليقلص الفارق بينهما إلى نقطتين، مع مباراة أقل لدورتموند سيخوضها ضد نورمبرغ اليوم الإثنين، في ختام الجولة الثالثة والعشرين.

ويأمل بايرن ميونخ، الذي انتزع فوزاً صعباً من مضيفه أوغسبورغ 3-2 الجمعة بعدما تخلف مرتين، في تفادي كبوة بروسيا دورتموند أمام مضيفه توتنهام الإنجليزي، عندما خسر بثلاثية نظيفة ذهاباً في ويمبلي الأسبوع الماضي، والعودة بنتيجة إيجابية ترفع من أسهمه في مواصلة الدفاع عن حظوظ الكرة الألمانية في التواجد في ربع النهائي.

شاهد أيضاً

فيديو – “يتنحاو قاع” في ملعب كامب نو !

تفاجأ مراسل قنوات بين سبورت خلال جمعه أصداء حول مبارة فريقي برشولونة ومانشستر يونايتد أمس، …

اترك تعليقاً