آخر الأخبار
آخر الأخبارأخبار عاجلةفي الواجهةوطني

تطويب 19 شخصية دينية مسيحية بوهران

انطلقت هذا السبت بكنيسة سانتا كروز بأعالي مدينة بوهران، مراسيم تطويب الأسقف السابق لوهران بيير كلافري (1938-1996) و كذا 18 من رجال ونساء الدين المسيحي توفوا بالجزائر خلال العشرية السوداء.

و عبر ممثل رأس الكنيسة الكاثوليكية في تصريح للصحافة “عن شكره للدولة الجزائرية ورئيسها الرئيس بوتفليقة على تعاونهم في تنظيم ونجاح الاحتفال بتطويب الرهبان ال 19 الذين ماتوا في الجزائر.

و أضاف الكاردينال أن هذا الحدث فرصة لتجديد التزام الكنيسة، التي يمثلها أسقفي الجزائر العاصمة ووهران، والتعبير عن أخوتها وصداقتها مع الشعب الجزائري”.

من جانبه أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف الذي كان في استقبال ضيف الجزائر على” أهمية هذا الحدث، الأول الذي يتم تنظيمه خارج الفاتيكان، وان الدستور الجزائري يكفا حرية ممارسة الشعائر الدينية لغير المسلمين وهذا في اطار قوانين الجمهورية”.

و حضر الكاردينال جيوفاني انجيلو بيتشو،عميد مجمع دعاوى القديسين امس الجمعة على مراسم تدشين كنيسة السيدة العذراء سانتا كروز بعد ترميمها وكذلك تسمية الميدان المحاذي لها بساحة العيش معا بسلام.

محمد.ل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى