آخر الأخبار
آخر الأخبارتكنولوجيا

تطبيق فايبر يطلق خدمة المدفوعات الرقمية

تحتفل شركةفايبر،المملوكة لشركة راكتون اليابانية وأحد التطبيقات الرائدة في العالم للتواصل عبر الرسائل والمكالمات المجانية والآمنة،بعقد من التميز من خلال الإعلان عن إطلاق خدمة الدفع الإلكتروني والتي تمثل استراتيجية تطبيق فايبر المستقبلية الهادفة الى تتخطى تقديم خدمات المراسلة، حيث تطور الشركة نظامًا أساسيًا شاملاً يلبي جميع احتياجات المستخدمين تتضمن تدابير متكاملة للحفاظ على خصوصية المستخدم. خدمة المدفوعات الرقمية ستمكن مستخدمي فايبر من استخدام نظام البوت لشراء السلع والخدمات والدفع باستخدام Google Pay أو خدمات الدفع الإلكترونية الأخرى. ستكون أوكرانيا أول سوق لإطلاق هذه الميزة وتخطط فايبر لتوسيع نطاقها في أسواق عالمية أخرى خلال عام 2021.
مع نمو وتطور تطبيقات المراسلة ومواقع التواصل الاجتماعي، بدأ المستخدمون في التعبير عن حاجتهم لميزات وحلول إضافية غير مكالمات الفيديو الجماعية أو الرموز التعبيرية والصور المتحركة. السؤال المهم هو لماذا نستخدم 20 تطبيقًا مختلفًا لوسائل التواصل الاجتماعي والدفع الكترونيا وتوصيل الطعام بالإضافة إلى تطبيقات مختلفة اخرى نستخدمها للمراسلة؟ في عام 2017، أعرب 64% منجيلالألفية عن اهتمامهم بحلول المدفوعات الرقمية المباشرة من خلال تطبيقات المراسلة. وهذه النسبة في تزايد مستمر حيث أدى الوباء إلى تسريع الحاجة إلى حلول للقيام بكل شيء عن بُعد. تدرك فايبر هذه الحاجة، وتعلن عن توسعها في مجال التكنولوجيا المالية مع خدمة المدفوعات الرقمية لأول مرة مع التأكيد على الحفاظ على خصوصية المستخدم.
ستمكّن ميزة المدفوعات الإلكترونية من فايبر المستخدمين من شراء المنتجات والخدمات إلكترونيا بشكل آمن ومباشر من خلال بوتات الدردشة الخاصة بالشركات. يقوم المستخدم ببساطة بتسجيل البطاقة المصرفية ويصبح خيار الدفع متاحًا عبر أي تشات بوت مبني على واجهة برمجة تطبيقات الشات بوت الأصلية عن طريق مزوّد خدمة الدفع الذي يدعم هذا النوع من المدفوعات، وإنشاء بوتات المحادثة على فايبر، لتتم المدفوعات من خلاله.
تتعاون فايبر مع مطوري برامج البوت الموثوق ومقدمي خدمات المدفوعات الرقمية لتشغيل الميزة على منصات الدفع الإلكتروني بداية في أوكرانيا مع إطلاق ميزة الدفع الإلكتروني عبر التشات بوت في أسواق أخرى في أوائل العام المقبل.
وفي تصريح للسيد جمال أغاوا، الرئيس التنفيذي لشركة راكوتنفايبر قال فيه: يسعدنا نقل فايبر إلى ما هو أبعد من المراسلة ووضع التطبيق على الساحة العالمية كمنصة أساسية شاملة تقدر مستخدميها كأشخاص لهم احتياجاتهم ومتطلباتهم وليس كأهداف إعلانية. الخصوصية والأمان مهمان للغاية بالنسبة لنا، ليس فقط في نقل المعلومات عبر الرسائل والمكالمات، ولكن أيضا في ما يعنى في خدمة المدفوعات الإلكترونية والجوانب الأخرى للاتصالات الرقمية. أضاف السيد جمال أغاوا قائلا: “نحن هنا لضمان وصول المستخدمين إلى بديل آمن للتعامل مع مدفوعاتها”
رفيق.أ

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى