آخر الأخبار
آخر الأخبارأخبار عاجلةالحدثدولي

تحذيرات من كارثة صحية في تونس

تواجه المستشفيات العامة في تونس، وضعا حرجا، بسبب النقص المسجل في مادة الأكسجين.

حذر مدير الهياكل الصحية بوزارة الصحة نوفل السمراني، من كارثة صحية إذا لم تتمكن تونس من توريد الاكسيجين من الخارج وذلك امام قرب نفاد الكميات المتوفرة من الانتاج الوطني للأوكسجين.

وقال نوفل، إن الوضعية الصعبة التي تعيشها المستشفيات التونسية بسبب الضغط على أقسام الكوفيد وارتفاع الطلب والاستهلاك على الاكسيجين.

وأكد المتحدث أن المزودين الخواص للمستشفيات بالأكسجين لم يعد بإمكانهم الاستمرار في التزويد.

ووفق نوفل السمراني، فإن المزودين الخواص قاموا مُؤخرًا باستيراد الأكسجين من الخارج لبيعه إلى وزارة الصحة

وأوضح في ذات السياق انه و لتفادي الازمة و الضغط على الاكسيجين على المواطنين الالتزام بالإجراءات الصحية، مشيرا الى احداث وزارة الصحة لخلية ازمة ستقوم بمتابعة وضعية الاكسيجين بالمستشفيات و ذلك امام تضاعف مستوى استهلاك الاوكسيجين بالمستشفيات 4 مرات خلال شهر أفريل 2021.

وأوضح أن توريد الأكسجين من الخارج سيواجه تحديات امام تفضيل عدد من البلدان الابقاء على انتاجها من اجل تامين طلبات المرضى من مواطنيها، كما أن الطلب العالمي تزايد مقابل انخفاض المعروض من الأوكسجين في ظرف الجائحة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى