آخر الأخبار
آخر الأخبارأخبار عاجلةالحدثفي الواجهةوطني

تأجيل قضية الإبنة المزعومة لبوتفليقة “السيدة مايا”

قرر مجلس قضاء تيبازة اليوم الإثنين تأجيل محاكمة نشناش زوليخة- شفيقة المسماة “السيدة مايا” المدانة إبتدائيا في قضايا فساد بمحكمة الشراڨة بـ 12 سجنا نافذا، إلى يوم 12 ديسمبر الجاري بطلب من دفاع المتهمين. وجاء قرار غرفة الجنح بتنظيم يوم خاص، السبت المقبل الموافق لـ 12 ديسمبر، نظرا لحجم الملف وعدد ا لمتابعين في القضية. و كانت محكمة الشراڨة قد أدانت بتاريخ 14 أكتوبر الماضي في جلسة علنية ابتدائية نشناش زوليخة- شفيقة بـ 12 سنة سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 6 ملايين دج إلى جانب إدانة إبنتيها إيمان وفرح بـ 5 سنوات سجنا نافذا لكل واحدة منهما وغرامة مالية قدرها 3 ملايين دينار مع أمر بمصادرة ممتلكاتهما، وسلطت محكمة الشراڨة عقوبة 10 سنوات سجنا نافذة و غرامة واحد مليون دينار على والي الشلف الأسبق، محمد غازي، المتورط أيضا في هذه القضية إلى جانب إدانة نجله بسنتين حبسا نافذة وغرامة مالية قدرها 500.000 دج. للإشارة، يتابع المتورطون في هذه القضية بجنح “تبييض الأموال” و«استغلال النفوذ” و«منح امتيازات غير مستحقة” و«نهب أموال عمومية” و«تحريض أعوان عموميين على منح امتيازات غير مستحقة” و«تحويل العملة الصعبة بشكل غير قانوني للخارج”. كما كشفت شهادات أنالسيدجة مايا ادعت أنها إبنة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة وهو ما نفته عائلة توتفليقة. ——

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى