آخر الأخبار
آخر الأخباررياضة

بهلول ينفي التآمر على قرباج ويوضح مهام الديركتوار

أوضح رئيس الديركتوار المسير للبطولة الوطنية لكرة القدم عمار بهلول، سبب تنحية الرئيس السابق للرابطة محفوظ قرباج، نافيا أن تكون مؤامرة على رأس الأخير، مشيرا إلى أن ذلك كان من صلاحيات رئيس الاتحادية، زطشي حسب ما يخوله القانون وفقط، كما أوضح العديد من الأمور حول تسيير البطولة الوطنية مستقبلا.

وقال بهلول عند نزوله ضيفا على أحد القنواة الخاصة، :” أعضاء المكتب الفيدرالي لم يخططوا للقيام بمؤامرة على قرباج، بل الأمر يتعلق بصلاحيات الفاف وتم اللجوء إليها وهذا أمر عادي جدا “، مضيفا:” سنعمل على تسيير البطولتين المحترفتين الأولى والثانية في أحسن الظروف، كلنا ندرك أن الصراعات موجودة وسنقدم كل شيء لوضع حد لهذه الصراعات والخلافات “.

وعن الأخبار المتداولة بخصوص عقوبة رئيس الفاف خير الدين زطشي من قبل الكاف، بعد حادثة شجاره الأخير بالمغرب رفقة الأمين العام للكاف، أكد بهلول قائلا:” لحد الساعة الكاف لم تصدر أي عقوبة في حق زطشي، وكل ما يقال لا أساس له من الصحة، صحيح زطشي غادر المغرب بعدما إنسحب من لجنة تنظيم الشان كما هو معروف “.

كما أكد عضو المكتب الفيدرالي في خضم تصريحاته أن أعضاء الديركتوار سيعقدون إجتماع لدراسة العديد من الملفات الشائكة:” قررنا عقد أول إجتماع، وسندرس فيه العديد من القضايا التي تصنع الحدث على غرار قضية إجازات اللاعبين الجدد والفرق المدانة وسنفصل في كل هذه الملفات على هامش هذا الإجتماع .”

وفي الأخير أكد بهلول أن قضية المدافع الجديد لشبيبة القبائل قيطون، ستعرف طريقها للحل في الساعات المقبلة وسيتم تأهيل اللاعب، بعدما تم دفع ملفه من قبل مسيري الكناري في الساعات الأخيرة قبل إسدال الستار عن سوق الإنتقالات الشتوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى