آخر الأخبار
آخر الأخبارأخبار عاجلةالرياضة الوطنيةرياضة

انتخابات مجلس الفيفا: زطشي يرد على قضية رفض ملف ترشحه

أكد رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، خير الدين زطشي، اليوم الأربعاء، بعدما رُفض ملف ترشحه لعضوية مجلس الاتحاد الدولي “الفيفا”، أنه سيستخدم “حقه في الاستئناف” أمام الجهات المعنية، فيما كشف عن سببين وراء إقصائه من السباق. وقال زطشي في تصريح أدلى به للموقع الرسمي للهيئة الفيدرالية: “أود أن أطلع الرأي العام حول موضوع ترشحي لانتخابات مجلس +الفيفا+. بالفعل، أمس (الثلاثاء) تلقيت مراسلة من لجنة مراقبة الاتحاد الدولي تبطل ملف ترشحي. والأسباب المقدمة هي عدم ذكرنا في الاستمارات عقوبتين، وهما عقوبة داخلية صدرت في 2016 عندما كنت مسؤولاً في فريقي (نادي بارادو)، والثانية هي عقوبة على مستوى الكونفدرالية الإفريقية بسبب انسحابي من اللجنة المنظمة لبطولة الأمم الإفريقية للمحليين 2018 بالمغرب”. بعد رفض ملف ترشح زطشي من المنتظر ان يتم الاحتفاظ بثلاثة مترشحين لعضوية مجلس الاتحادية الدولية لكرة القدم بعد شغور منصبين في نهاية عهدة الاربع سنوات للتونسي طارق بوشماوي و المصري هاني ابو ريدة. الثلاثة أسماء المعنية بالسباق هي المغربي فوزي لقجع و غوستافو ندونغ (غينيا الاستوائية) والمصري هاني ابو ريدة الذي يطمح للظفر بعهدة ثانية. وختم الرجل الأول في الاتحادية: “ملئت الاستمارة بحسن نية، واليوم لا أود أن أعطي المزيد من التفاصيل لأني أريد ممارسة حقي في الاستئناف. وبعد القرار النهائي سأقدم المزيد من الإيضاحات حول هذا الموضوع”. ويطمح زطشي من خلال ترشحه لمجلس الفيفا لكي يصبح ثاني شخصية رياضية جزائرية تنتخب كعضو في مجلس أكبر هيئة كروية عالمية، بعد رئيس الفاف السابق محمد روراوة الذي انتخب عضوا في المكتب التنفيذي للفيفا خلال الجمعية العامة الانتخابية للكونفدرالية الافريقية لكرة القدم (الكاف) المنعقدة في فبراير 2011 بالخرطوم (السودان). وستجرى انتخابات عضوية مجلس الاتحادية الدولية لكرة القدم على هامش أشغال الجمعية العامة الانتخابية للكونفدرالية الافريقية لكرة القدم المقررة يوم 12 مارس 2021 بمدينة الرباط المغربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى