آخر الأخبارأخبار عاجلةفي الواجهة

الجزائر مع تونس في محنتها

أدانت الجزائر، على لسان الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية، عبد العزيز بن علي شريف، اليوم الثلاثاء، “بشدة” التفجير الإرهابي الذي إستهدف أمس الاثنين، سيارة للشرطة التونسية بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تونس .

وقال الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية: “ندين  بشدة التفجير الإرهابي الذي إستهدف أمس الإثنين 29 أكتوبر سيارة للشرطة التونسية بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تونس”.

وأضاف قائلا: “وإذ نتقدّم  بأخلص عبارات المواساة لأسر المصابين من أفراد الشرطة والمواطنين الذين ندعو لهم بالشفاء العاجل.فإننا  نؤكد عن تضامننا الكامل ووقوفنا الدائم مع تونس الشقيقة حكومة وشعبا في وجه هذه الآفة البغيضة”.

كما جدد بن علي شريف في تصريحه، إستنكار الجزائر القوي لمثل هذه الأعمال الإرهابية الجبانة التي تدل على أن الإرهاب خسر كل رهاناته.

م.ل/واج

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى